مواجهات وجرحى عقب تشييع شهيديّ قطنّة.. إصابة العشرات خلال مواجهات في أبو ديس إحياء لأربعين الشهيد “التلاحمة”

رام الله – القدس المحتلة – الشروق:

أصيب (25) شاباً بالرصاص المعدني، وأكثر من (40) آخرين بالإختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات عنيفة اندلعت بعد ظهر اليوم، في محيط جامعة القدس في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة، في ذكرى مرور (40) يوماً على استشهاد ابن الجامعة، الشهيد ضياء التلاحمة، والذكرى الـ(98) لوعد بلفور المشؤوم.

وفي تطور لاحق، اقتحمت قوات الإحتلال الحرم الجامعي، وأطلقت القنابل الغازية بكثافة تجاه الطلبة، كما تعمدت تدمير بعض ممتلكات الجامعة.

كما أصيب (8) شبان بالرصاص الحي، وأكثر من (20) آخرين، بالرصاص المعدني والإختناق، خلال مواجهات دارت بين المواطنين وقوات الإحتلال، في بلدة قطنة شمال غرب القدس، عقب تشييع جثماني الشهيدين محمـد شماسنة وعمر الفقيه، اللذان استشهدا في وقت سابق، واحتجزت سلطات الإحتلال جثمانيهما لعدة أيام قبل أن تسلمهما أمس.

وكان الآلاف من أهالي بلدة قطنة والقرى والبلدات المجاورة، شاركوا بتشييع جثماني الشهيدين شماسنة إلى مثواهما الأخير، بعد أن جرت لهما جنازة رسمية بمشاركة قوات الأمن الوطني لدى خروج الجثمانين من مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، قبل نقلهما إلى البلدة، حيث ألقيت نظرة الوداع الأخيرة عليهما، وعقب تشييعهما توجهت جموع المواطنين إلى مدخل مستوطنة “لادار” المقامة على أرضي البلدة، ليشتبكوا مع قوات الإحتلال هناك في مواجهات عنيفة.

واصيب شاب بعيار معدني مواجهات مع قوات الإحتلال على المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، بينما (4) شبان بالرصاص المعدني والعشرات بالإختناق، خلال مواجهات في البلدة القديمة بمدينة الخليل.

وفي قطاع غزة، أصيب شاب برصاص قوات الإحتلال، خلال المواجهات التي تجددت شرق مخيم البريج وسط القطاع، ورشق خلالها الشبان جنود ودوريات الإحتلال، بالحجارة والزجاجات الفارغة.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *