“رام الله تجمعنا”: نعمل برؤيا جديدة قوامها الشراكة وتعزيز الصمود

رام الله – الشروق:

ضمن حملتها الانتخابية، أعلنت كتلة “رام الله تجمعنا” المرشحة لانتخابات بلدية رام الله ورقمها الانتخابي (3)، أسماء أعضاء كتلتها، ومهاراتهم وقدراتهم والرؤيا التي تقدمها للنهوض بمدينة رام الله إلى الأفضل.

وأكدت الكتلة أن جوهر حملتنا الانتخابية قائم على فكرة الشراكة شرائح رام الله وعبر هيئاتها التمثيلية، بهدف المساهمة في إعمار المدينة وتحسين وضع بنيتها التحتية، مشيرة إلى أن خدمة رام الله واجب على الجميع وجزء أصيل يعزز صمودنا لمقاومة للاحتلال، وتعزيز صمودنا، لا يتم إلا من خلال المثابرة ومن خلال العمل.

وتضم الكتلة ستة مهندسيين وإعلاميين، وأساتذة جامعات، وأطباء، ومناضلين، ورجال أعمال، وخبراء في التخطيط وإدارة المدن، وتنظيم العمل التطوعي. وهي تحمل رؤيا جديدة لرام الله تستند إلى تغيير إيجابي في آلية اتخاذ القرارات، حيث ستسعى إلى إشراك سكان المدينة في صنع القرار بما يخدم المصلحة العامة.

بدوره قال رئيس الكتلة سمعان زيادة، في كلمة أمام مناصريها في رام الله “ رسالتنا اليوم بسيطة و قلب صادق. احنا جايين نشتغل مش جايين نزاود. جايينن نشتغل عشان نبني وطن افضل، ورام الله هي مدينة في هالوطن / فبناء رام الله ونابلس والخليل وتعميرها يعني تعمير الوطن / ليظل حضن للجميع واولهم الاسرى بعد تحريرهم انشاء الله”.

وأكد سمعان أن قضية الاسرى في سجون الاحتلال والذين هم إخوتنا، وصحابنا، وولادنا، وقرايبنا، هم جزء منا، في قلوبنا دائماً هي قضية أكبر بكثير من انتخابات بلدية، وأضاف: “الأسرى يخوضون إضرابا عن الطعام من أجل انتزاع حقوقهم الأساسية، واللي هي أكبر بكثير من انتخابات بلدية. البلدية في النهاية هي جهة بتخدم الناس. بتخدم رام الله وأهلها. وسكانها بما فيهم اهل اخوتنا الاسرى”. 

 وختم سمعان: “ما تريده كتلتنا هو  التخفيف من أعباء المواطنين في رام الله، وتعزيز صمودهم، وتقديم خدمات شاملة، ومتواصلة ومحسنة لهم، وتطوير البنية التحتية للمدينة، وتعزيز روح الانتماء لها، والمحافظة عليها وعلى نظافتها وبيئتها، وتشجيع العمل التطوعي وروح المبادرة والمشاريع الخلاقة، وتشجيع الثقافة والحفاظ على هوية المدينة، إلى جانب تشجيع الاستثمار وتعزيز الموارد العامة”. 

وأعلن زيادة، أسماء أعضاء الكتلة وهم: أحمد عباس، المهندس حسين ابراهيم الناطور، المهندسة رولا سمعان عز، المهندس ممدوح زياد فروخ، المهندس سمعان زيادة، المهندسة مها عيسى أبو لبن، الإعلامي إبراهيم بشارة الحصري، رجل الأعمال عصام العسعس، الشاب جريس ريان، الأستاذ جميل ابو سعدة، الإعلامية وفاء النجار، المهندسة رنا ناصيف برو، الدكتور حنا نديم خوري، المخرجة سوسن قاعود، السيد رباح سليمان رباح.

وفيما يلي شرحاً وافياً عن كافة أعضاء الكتلة ومؤهلاتهم:

أحمد عباس:

عمل في وزارة الحكم المحلي ثم في وزارة التخطيط، حيث تولى منصب وكيل مساعد لعدة سنوات، وساهم في إعداد كافة خطط التنمية الوطنية للسلطة الوطنية الفلسطينية، وهو حاصل على درجة البكالوريوس في العلوم السياسية والإدارية، ويعمل حاليا كمستشار التخطيط للمجلس الأعلى للشباب والرياضة. ناضل في صفوف حركة فتح في الأردن وسوريا ولبنان وبعد اجتياح لبنان عام 1982، عمل في السفارة الفلسطينية في قبرص لغاية عام 1995.

المهندس حسين إبراهيم الناطور:

حاصل على شهادة دبلوم الماجستير بتخصص هندسة الطبوغرافيا والتخطيط للمدن، من جامعة أرسطوطاليس في اليونان. وعمل في مجالات التخطيط والتنظيم في أمانة عمان الكبرى، وشغل منصب مدير عام الحكم المحلي لمحافظة القدس. كان أمين سر مجلس التنظيم الأعلى منذ تأسيسه، وهو مدرب معتمد من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، لتدريب مجالس الهيئات المحلية المنتخبة، وعضو هيئة إدارية سابق للعديد من الجمعيات الخيرية والوطنية.

 

المهندسة رولا سمعان عز:

حاصلة على درجة البكالوريوس في الهندسة المدنية وتعمل في مجالها، وهي عضو في لجنة فرع نقابة المهندسين في محافظة رام الله والبيرة ولجنة مهندسات فلسطين، وعضو ممثل عن النقابة في اللجنة الاقليمية للتخطيط والبناء في المحافظة، بالإضافة إلى كونها عضو مؤسس لنادي شباب رام الله، وعضو لدورات سابقة في الهيئات الإدارية لجمعية الشابات المسيحية، وجمعية اللد الوطنية.

المهندس ممدوح زياد فروخ:

 حاصل على درجة بكالوريوس في الهندسة المعمارية، ومتخصص في تخطيط المدن هندسياً . يعمل كمهندس معماري في مجال التصميم وتحضير المعاملات الهندسية،  وهو مسؤول عن التصميم الداخلي الحالي لمتحف ياسر عرفات، كما نفذ عدة مشاريع معمارية في رام الله، لكبرى المكاتب الهندسية والشركات الفلسطينية منها شركة فلسطين للاستثمار العقاري( بريكو).  

المهندس سمعان زيادة: 

حاصل على شهادة الهندسة الميكانيكية من جامعة بيرزيت، وجامعة العلوم التطبيقية في الاْردن. أسس عام ١٩٩٩ شركة في مجال المقاولات الالكتروميكانيكية، ونفذ عددا من المشاريع خلال عمله في التطوير العقاري والإنشاءات، كما نفذ عددا من المباني السكنية ذات الجودة العالية والتصاميم الحديثة التي تركت بصمة في مدينة رام الله، ويحمل افكارا تطويرية تتناسب مع الرؤية المطروحة لمدينة رام الله خلال السنوات القادمة.

المهندسة مها عيسى أبو لبن:

 حاصلة على درجة ماجستير بتخصص هندسة مدنية وبيئية، من جامعة ماركيت في ولاية ويسكونس في الولايات المتحدة الأمريكية. وشغلت عدة مناصب خلال عملها في مجال ادارة المشاريع الهندسية والبنى التحتية، في الضفة الغربية وقطاع غزة، مع عدة مؤسسات دولية، وهي عضو في جمعية المحكمين الفلسطينين، وتعمل كمستشارة لهيئة المدن الصناعية، لتطويرمشروع مدينة جنين الصناعية، من خلال دعم من بنك التنمية الألماني(KfW)

الإعلامي إبراهيم بشارة الحصري:

 اعلامي ومخرج أفلام وثائقية، أسس وأدار مجموعة من المؤسسات الإعلامية الفلسطينية المرموقة، ويعمل في مجال الإنتاج الاعلامي الفلسطيني والعالمي. يشغل حالياً منصب مدير شركة ترانس ميديا التي تقدم الخدمات الإعلامية والانتاجية في فلسطين.

عصام العسعس:

حاصل على دبلوم إدارة اعمال من الولايات المتحدة الأمريكية، وهو رجل أعمل ومستثمر ترأس اتحاد أبناء رام الله – فلسطين سابقا، ورئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر الفلسطينية، وهو من أعضاء لجنة رام الله المسجلة المسؤولة عن ادارة وتطوير ممتلكات مجمع فلسطين الطبي في رام الله.    

جريس ريان:

شاب فلسطيني في مقتبل العمر يدير أحد أكبر شركات الصرافة في رام الله” شركة الريان للصرافة”. مهتم جدا بالعمل التطوعي الشبابي، ودعم قطاع الشباب، وخصوصا الجمعيات الفلسطينية التي تعنى بهم، من أجل إعطاء الشباب فرصة أكبر في تطوير المدينة، سعى إلى بناء فريق ضخم من الشباب لتنفيذ عدة أعمال تطوعية لخدمة رام الله.

 

جميل أبو سعدة: 

 حاصل على درجة الماجستير في العلوم الزراعية من جامعة كورنيل نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية. و منذ العام  1982 ولليوم وهو يدرس تخصص الأحياء في جامعة بيرزيت. تولى أبو سعدة سابقا رئاسة نقابة العاملين مع جامعة بيرزيت، وهو عضو هيئة إدارية تأسيسية لخريجي الجامعة. 

الإعلامية وفاء النجار:

صحفية وإعلامية عملت ضمن فريق الإعلام لإصلاح الأجهزة الأمنية و أسست وكالة صفا للأنباء. وأنتجت وأخرجت العديد من الأفلام الوثائقية والمواد الإخبارية.ونظمت العديد من المهرجانات والفعاليات الثقافية بالتعاون مع العديد من المؤسسات الأهلية والناشطين السياسيين، إلى جانب عملها كمعدة برامج فى تلفزيون فلسطين وفضائيه الفلسطينيه.

المهندسة رنا ناصيف سالم برو:

حاصلة على درجة البكالوريوس في الهندسة المدنية من جامعة بيرزيت، وعلى مدار 17 عاماً، أنجزت العديد من المشاريع السكنية والتجارية، وإعمار الحدائق، والضواحي السكنية في مختلف المناطق الفلسطينية، وهي اليوم تدير مكتبا هندسيا في رام الله.

الدكتور حنا نديم خوري:

حاصل على درجة البكالوريوس بتخصص طب وجراحة الفم والأسنان من الجامعة الأمريكية في جنين، وهو عضو منتخب في نقابة أطباء الأسنان الفلسطينية. وحصل على عدة شهادات في جميع أفرع تخصص طب الأسنان، من خلال تدريبات في الولايات المتحدة الأمريكية، وألمانيا، والأردن، ولبنان، وفلسطين.

المخرجة سوسن قاعود:

حاصلة على شهادة الماجستير في تخصص الإعلام من جامعة موسكو الحكومية. مخرجة ومنتجة أفلام وثائقية، ومدرسة أكاديمية في مجال الإعلام في جامعة القدس ” أبو ديس”. تدير شركة مشاهد للإنتاج الفني، والتي أنتجت عشرات البرامج و الأفلام الوثائقية، لصالح فضائيات عربية مثل قناة العربية، والجزيرة، وMBC

رباح سليمان رباح: 

ناشط اجتماعي فلسطيني، ومتطوع في سرية رام الله الأولى منذ أكثر من عشرين عاما. شارك في تنظيم مئات الأنشطة الثقافية والاجتماعية داخل السرية وخارجها، وأشرف على تدريب الشبان الفلسطينيين في مجال العمل التطوعي في عدة مشاريع في رام الله ومحافظات الوطن، وهو صاحب مدرسة رباح للسياقة.

 

 

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *