استشهاد شاب من نابلس بزعم الطعن في القدس المحتلة

القدس المحتلة – الشروق:

استشهد الشاب أحمد زاهر فتحي غزال (17) عاماً، من مدينة نابلس،إثر إطلاق النار عليه من قبل افراد قوة احتلالية في شارع الواد بالقدس المحتلة، بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن ضد جنودها.

وفرضت سلطات الاحتلال حصاراً مشدداً على القدس القديمة، ناصبة الحواجز العسكرية على مداخلها، وأجبرت المواطنين على إعلاق محلاتهم التجارية.

وفي الوقت ذاته، اعتدت قوات الاحتلال على المواطنين الذين تجمعوا في منطقة الحادث، وأمطرتهم بالغازات السامة، ورذاذ الفلفل، ما أدى إلى إصابة (3) شبان بحالات اختناق وحروق، كما تم اعتقال (3) آخرين.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *