بيت لحم تتحدى قيود الاحتلال وتكتسي بثوب “الميلاد”

بيت لحم – الشروق:

مع اقتراب الاحتفال بأعياد الميلاد، تستعد بلدية “بيت لحم” للاحتفال بهذه المناسبة واستقبال الزائرين من كافة بقاع الأرض، وتحدي كافة القيود المفروضة من سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وفي رسالة إلى العالم، تساءلت رئيسة بلدية “بيت لحم”، فيرا بابون: “أين السلام الذي يُحرم منه الشعب الفلسطيني؟ ولماذا لم يتحرك العالم حتى اللحظة لإنقاذ أطفال فلسطين قبل الشباب ونساء فلسطين قبل الشيوخ؟”.

و أضافت: “لم يأت الوقت بعد لتحقيق السلام أيها العالم الذي تتغنى بالسلام دون تحقيقه لشعب محتل”، مضيفة: “بيت لحم” استعدت لاستقبال ضيوفها، ولن يستطيع الاحتلال منع أحد من دخول مدينة السلام.. لا يمكن للاحتلال أن يحتل الميلاد والسلام مهما كانت التضحيات”.

وأشارت إلى أنه سيتم إطفاء أنوار شجرة عيد الميلاد لمدة دقائق في يوم الميلاد لإرسال رسالة إلى العالم بأن مدينة السلام لا تعيش السلام المنشود، نتيجة الانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال في كل الأراضي الفلسطينية.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *