“جمعة الغضب الثالثة”.. ثلاثة شهداء في غزة وبيت فوريك وإصابة أكثر من (150) آخرين في مواجهات ضارية وعنيفة بالضفة والقطاع

 

رام الله – غزة – محافظات – الشروق:

استشهد شابان واصيب أكثر من (100) آخرين، بالرصاص الحي والمطاطي وحالات اختناق، خلال المواجهات الدائرة في مختلف مناطق “التماس” بقطاع غزة، لا سيما قرب معبر بيت حانون، وحاجز “ناحال عوز” العسكري، وشرق حي الشجاعية.

فقد استشهد الشاب محمود حمود (20) عاماً، برصاص الإحتلال خلال المواجهات التي اندلعت بالقرب من معبر بيت حانون، بينما استشهد الشاب عبد القادر فرحات (24) عاماً، خلال المواجهات الغاضبة التي اندلعت شرق حي الشجاعية، في وقت أسفرت فيه المواجهات الدائرة في مختلف مناطق القطاع، عن إصابة نحو (100) آخرين.

واستشهد الشاب إيهاب جهاد يوسف حنني (19) عاماً، وأصيب (9) شبان آخرين، خلال مواجهات ضارية وعنيفة قرب الحاجز العسكري المقام على مدخل بلدة بيت فوريك قرب نابلس، كما أصيب (13) مواطناً خلال مواجهات مماثلة قرب حاجز حوارة بنابلس، و(3) شبان خلال المواجهات على حاجز الجلمة قرب جنين.

وعند المدخل الشمالي لمدينة البيرة، تصدت قوات الإحتلال لمسيرة “يوم الغضب” لدى وصولها إلى محيط فندق “السيتي إن” في حي البالوع، القريب من مستوطنة “بيت إيل”، وقمعتها بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة (15) شاباً بجراح وإصابات مختلفة، وفي الأثناء دارت مواجهات عنيفة في قرى المزرعة الغربية ونعلين وبلعين والنبي صالح بالمحافظة، وأسفرت عن إصابة العشرات بعضهم بالرصاص المعدني، وآخرين بالإختناق جراء الغاز المسيل للدموع.

وشن مسلحون فلسطينيون، هجوماً مسلحاً استهدف جنود الإحتلال المتمركزين في أبراج المراقبة بمستوطنة “عوفرا” المقامة على أراضي بلدة سلواد شرقي رام الله، وذلك عقب مواجهات عنيفة شهدتها البلدة، بعد خروج مسيرة حاشدة دعماً لإنتفاضة القدس عقب صلاة الجمعة، في تقليد أسبوعي تشهده البلدة منذ إندلاع الإنتفاضة الحالية.

وفي بيت لحم، أصيب (9) شبان بجراح مختلفة، إثر تفريق قوات الإحتلال تظاهرة غاضبة في محيط مسجد بلال بن رباح “قبة راحيل” عند المدخل الشمالي للمدينة، كما أصيب (3) شبان بمواجهات في بلدة الخضر قرب المدينة.

وأصيب (10) مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال المواجهات العنيفة التي شهدتها البلدة القديمة في مدينة الخليل، في وقت أصيب فيه (6) شبان في مواجهات ببلدة بيت أمّر، التي لم تهدأ منذ اندلاع الإنتفاضة الحالية.

وفي قلقيلية، أصيب (3) شبان بالرصاص وعشرات آخرين بالإختناق خلال مواجهات في بلدتي عزون وكفر قدوم بالمحافظة، في وقت فرّقت فيه قوات الاحتلال مواجهات محدودة على مدخل المدينة الشمالي، ولم يبلغ خلالها عن وقوع إصابات.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *