شهيدان.. أحدهما متأثر بجراحه في بيت حانون وآخر أعدمه الإحتلال بدم بارد في الخليل

رام الله – غزة – الشروق:

استشهد فجر اليوم، الشاب شوقي جمال جبر عبيد (37) عاماً من مخيم جباليا، متأثراً بجراحه التي أصيب بها الجمعة الماضي، خلال المواجهات مع قوات الإحتلال قرب معبر بيت حانون، ليرتفع عدد شهداء الإنتفاضة منذ اندلاعها قبل أسبوعين إلى (35) شهيداً.

 

كما استشهد شاب (مجهول الهوية) في مدينة الخليل قبل ظهر اليوم، بعد أن أعدمه جنود الإحتلال بدم بارد قرب المدخل الشمالي للمدينة.

وكعادتها، زعمت سلطات الإحتلال بأن الشهيد حاول تنفيذ عملية طعن ضد أحد جنوده المتواجديدن على الحاجز.

في الأثناء، شيعت جماهير غفيرة في محافظة جنين، جثمان الشهيد فادي الدربي، الذي ارتقى أمس في سجون الإحتلال، ضحية للإهمال الطبي المتعمّد من قبل إدارة سجنه.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *