شهيد في بيت لحم وعشرات الجرحى في مواجهات “يوم الغضب”

رام الله – الشروق:

استشهد الشاب معتز إبراهيم زواهرة (27) عاماً، من سكان مخيم الدهيشة قرب بيت لحم، إثر إصابته برصاص جنود الاحتلال، خلال المواجهات التي اندلعت بين المواطنين وقوات الاحتلال في محيط مسجد بلال بن رباح “قبة راحيل” شمال المدينة.

كما أعلن اليوم عن إصابة أكثر من (30) شاباً، بينهم (9) بالرصاص الحي، خلال المواجهات التي تصاعدت حدتها، في مدن رام الله وبيت لحم والخليل ونابلس.

وكانت القوى الوطنية والإسلامية دعت في وقت سابق، إلى اعتبار هذا اليوم، يوم غضب في مواجهة الاحتلال، ونصرة للقدس والمسجد الأقصى المبارك، فما كان من شبان الانتفاضة إلا أن لبوا النداء، لتنطلق المسيرات الغاضبة إلى نقاط “التماس” ويشتبك المتظاهرون مع قوات الاحتلال، التي عززت من انتشارها، وقمعت المتظاهرين بالرصاص الحي والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *