(4) إصابات بمواجهات أعقبت هدم منزلي شهيدين في قلنديا.. والخليل تختنق على وقع حصار محكم

رام الله – الخليل – محافظات – الشروق:

أصيب (4) شبان بالرصاص الحي والمطاطي، خلال مواجهات اندلعت بين المواطنين وقوات الاحتلال، عقب اقتحام مخيم قلنديا شمالي القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم بعشرات الآليات العسكرية، وانتشرت بين أزقّته بشكل مفاجئ، بعد منتصف الليل، واعتلت أسطح بعض المنازل، تمهيداً لهدم منزلي الشهيدين عنان أبو حبسة وعيسى عسّاف.

وأضافت المصادر، أن مواجهات عنيفة اندلعت بين الشبّان وقوات الاحتلال، التي أطلقت الرصاص الحي والمطاطي والقنابل الغازية، ما أدّى إلى تسجيل أربع إصابات بالرصاص الحي والمطاطي.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى شروع قوات الاحتلال بهدم وتفجير منزلي الشهيدين أبو حبسة وعساف، عقب إجبار المواطنين الذين يُجاورون المنزلين على إخلاء منازلهم.

وفي الخليل، الخاضعة لحصار محكم لليوم الرابع على التوالي، احتشد عشرات المستوطنين، على مدخل الخليل الجنوبي، بمنطقة “الحرايق”، ونفذوا عمليات عربدة واسعة، منعوا بموجبها حركة تنقل المواطنين والسيارات، ورددوا هتافات عنصرية.

هذا في وقت واصلت تواصل فيه قوات الاحتلال حصارها المحكم لمدينة الخليل وبلداتها ومخيماتها، لليوم الرابع على التوالي، إثر تعرض سيارة إسرائيلية، لإطلاق نار من قبل مسلحين فلسطينيين، قتل فيها مستوطن وإصيب اثنان آخران.

واعتقلت قوات الاحتلال (17) مواطناً بينهم صحافي، خلال مداهمات في مدينة الخليل، وبلدات بني نعيم قرب الخليل، وبيت فجار قرب بيت لحم، وسلوان بالقدس المحتلة، وجبع جنوب جنين.

وكانت مواجهات محدودة دارت بين المواطنين وقوات الاحتلال في قرية زبوبا قرب جنين، وبلدة الخضر ومخيم الدهيشة قرب بيت لحم، دون تسجيل إصابات.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *