الاحتلال يعدم فتاة من بني نعيم بزعم محاولتها “دهس” مستوطنين قرب “كريات أربع”

الخليل – الشروق:

استشهدت الفتاة مجد عبد الله خضور (18) عاماً، من بلدة بني نعيم قرب الخليل، إثر إطلاق جنود الإحتلال النار عليها، في جريمة إعدام ميداني جديدة، على الشارع الإلتفافي رقم (60)، في منطقة البقعة، القريبة من مستوطنة “كريات أربع”، بدعوى محاولتها دهس مستوطنين اثنين شرق الخليل.

وكانت الفتاة أصيبت برصاص الاحتلال على مدخل مستوطنة “كريات أربع” شرق الخليل، في حادث اصطدام بين سيارتها وسيارة مستوطنين، وتعرضت لإطلاق نار كثيف، وبرز في الصورة عدد الرصاصات التي اخترقت زجاج سيارتها الأمامي باتجاهها.

وادعت مواقع إخبارية عبرية أن الفتاة حاولت تنفيذ عملية دهس، وقال شاهد عيان إنه شاهد جنوداً يطلقون الرصاص باتجاه سيارة حمراء اللون تقودها فتاة فلسطينية، ما أدى إلى استشهادها.

وعلى الفور، أغلقت قوات الاحتلال مفرق “بيت عينون” والمداخل الشمالية الشرقية لمدينة الخليل، ووصلت إلى الموقع قوات كبيرة من جيش الاحتلال التي أغلقت المنطقة أمام حركة السير، ومنعت طواقم الإسعاف الفلسطينية من الوصول إلى مسرح جريمة الإعدام.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *