مواجهات في بيت ريما وعانين.. وحملة مداهمات واعتقالات في سلواد

رام الله – الشروق:

شهدت بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال، لدى اقتحامها صباح اليوم، لاعتقال أحد الأسرى المحررين من البلدة.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة، واعتقلت الأسير المحرر أكرم البرغوثي، بعد مداهمة منزله، فتصدى لها الشبان بالحجارة، وفرقتهم قوات الاحتلال بالعيارات المطاطية والغاز المسيل للدموع، دون أن يبلغ عن إصابات.

كما داهمت قوات الاحتلال قرية رنتيس شمال غرب رام الله، واعتقلت شاباً بعد مداهمة منزله، واقتادته إلى مراكز الاعتقال.

وكانت مواجهات مماثلة اندعلت في قرية عانين قرب جنين، وأصيب خلالها عدد من المواطنين بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقته قوات الاحتلال تجاه راشقي الحجارة.

وداهمت قوات الاحتلال بلدة سلواد، في ساعة من فجر اليوم، وشنت حملة مداهمات للمنازل، واعتقلت (6) مواطنين، بينما فتشت أكثر من (25) منزلاً، بحجة البحث عن مطلوبين ومواد تحريضية، ومزقت صور الشهداء، وصادرت أعلام وطنية.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً بعد اقترابه من إحدى النقاط العسكرية في البلدة القديمة من المدينة، بدعوى حيازته سكيناً.

في الأثناء، كشف جهاز “الشاباك” الإسرائيلي، النقاب عن اعتقال خلية تابعة لحركة حماس، مكونة من (6) أفراد وجميعهم من سكان القدس والخليل، وتتهمهم سلطات الاحتلال بالتخطيط لاختطاف وقتل جنود أو مستوطنين، بهدف المساومة على جثثهم في عمليات تبادل للأسرى.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *