استشهاد شاب من سعير بزعم طعنه جندياً قرب “عتصيون” والاحتلال يعتقل (18) فلسطينياً

الخليل – محافظات – الشروق:

استشهد الشاب أحمد يونس أحمد كوازبة (18) عاماً، من بلدة سعير شمال شرق الخليل، إثر إطلاق قوات الاحتلال النار عليه، عند دوار مجمع مستوطنات “غوش عتصيون” شمال الخليل، ظهر اليوم.

وزعمت مصادر إسرائيلية أن جندياً إسرائيلياً أصيب بجراح، إثر طعنه بسكين، من قبل الشاب كوازبة، قبل أن تُطلق عليه النار ويرتقي شهيداً.

من جهة أخرى، واصلت قوات الاحتلال حملات الدهم والاعتقالات اليومية، التي بدأتها منذ اليوم الأول للانتفاضة، وطالت الاعتقالات الليلة الماضية وفجر اليوم، (18) مواطناً، بينهم (5) من مدينة الخليل وبلدة بيت أمر، و(4) من مدينة جنين، و(2) من مدينة نابلس، و(2) آخرين من مدينة أريحا، و(3) من مدينة القدس، و(2) من بلدة شويكة قرب طولكرم.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *