شهيدان برصاص الاحتلال في القدس المحتلة ونابلس.. والاحتلال يزعم محاولات “طعن ودهس”

القدس المحتلة – نابلس – الشروق:

استشهد الشاب مصعب محمود الغزالي (26) عاماً، من بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى المبارك، برصاص قوة احتلالية  في منطقة باب الجديد في القدس المحتلة، صباح اليوم.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب الغزالي بدم بارد، بزعم محاولته طعن أحد الجنود، وتركته ينزف دون السماح للأطقم الطبية بتقديم العلاج له، ما أدى إلى استشهاده.

وفي تطور لاحق، اقتحمت قوات الاحتلال، منزل الشهيد الغزالي في حي واد قدوم ببلدة سلوان، واستدعت والده للتحقيق.

كما استشهد المواطن ماهر زكي جابي (56) عاماً، إثر إطلاق قوات الاحتلال النار عليه، على حاجز حوارة جنوب نابلس، مساء اليوم.

وقال شهود عيان، إن جنود الاحتلال أطلقوا النار على المواطن جابي، عقب تعثر أحدهم، قرب المركبة التي كان يقودها، ما أدى إلى إصابته بعدة عيارات نارية في رأسه، استشهد على إثرها في وقت لاحق، نافين أن يكون على نية لتنفيذ عملية دهس، كما زعمت سلطات الاحتلال، لتبرير جريمتها الجديدة.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *