الأسد يسطو على “عُمرة” الرئيس عباس!!

الرياض – الشروق:

النجاح الذي حققه مؤتمر الرياض للمعارضة السورية، لم يرق لنظام بشار الأسد وحلفائه، فسعوا إلى تشويه المؤتمر ونتائجه عبر أكثر من طريقة، حيث باءت جميعها بالفشل، مع تأكيد كافة المراقبين على تاريخية المؤتمر والنتائج التي خرج بها، إلا أن آخر محاولات نظام بشار الأسد في تشويه المؤتمر كانت عبر قيام وسائله الإعلامية بنشر صورة للقيادي في المعارضة جورج صبرا وهو بلباس الإحرام، مدعية أنه يؤدي مناسك العمرة، إلا أن زيف ما ادعوا به انكشف سريعاً، حيث تبين أن الصورة المنشورة هي للرئيس الفلسطيني محمود عباس، خلال تأديته لمناسك العمرة في وقت سابق، حيث تم لصق صورة وجه صبرا مكان عباس لتقارب الشبه بينهما.

خبير الإخراج الإلكتروني في لبنان شادي الحاج، بين أن التزوير في الصورتين واضح وقد عمد المزور إلى التصرف ليس بشخصية صبرا وحسب، بل بالأشخاص الموجودين حول الرئيس عباس أيضا، ولكن الخبراء يدركون التزوير بسهولة، فيما العامة تمر عليهم الصورة ويصدقون ما يرون.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *