استشهاد شاب عقب طعنه مستوطنين اثنين وإصابتهما بجراح في الخليل

الخليل – الشروق:

استشهد الشاب عبد الرحمن يسري زكريا مسودة (21) عاماً، برصاص الاحتلال، بعد طعنه مستوطنين اثنين وإصابتهما بجراح، عند مدخل مستوطنة “بيت هداسا” في شارع الشهداء، بمنطقة الدبويا، وسط مدينة الخليل، مساء اليوم.

وقالت مصادر محلية، إن سلطات الاحتلال احتجزت جثمان الشهيد، الذي كما يبدو أراد الانتقام لابن عمه الشهيد فتحي زكريا مسودة، الذي ارتقى قبل يومين، قرب الحرم الإبراهيمي.

وكانت مصادر إسرائيلية، اعترفت بإصابة المستوطنيْن، لافتة إلى أن أحدهما تعرض لطعنات في رأسه، وحالته خطيرة، وكشفت النقاب لاحقاً، أن أحد المصابين، هو نجل العضو بالكنيست الإسرائيلي من حزب البيت اليهودي “أوريت ستروك” المعروفة بتطرفها.

وعقب العملية، هرعت قوات كبيرة من جيش الاحتلال إلى المكان، وشرعت بمداهمة منازل المواطنين، وتفتيشها، والاعتداء على أصحابها.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *