الإحتلال يطارد المزارعين في بورين والمستوطنون يتوعدون أهالي مادما بمصير عائلة دوابشة في دوما

نابلس – الشروق:

منعت قوات الاحتلال، المزارعين في قرية بورين جنوب نابلس، من التوجه إلى حقولهم لقطف ثمار الزيتون، في المناطق القريبة من المستوطنات المقامة على أراضي القرية، والتي تحيط بها إحاطة السوار بالمعصم.

وطاردت قوات الاحتلال، المزارعين في حقولهم، وطالبتهم بالعودة إلى منازلهم، وأطلقت النار في الهواء لبث الرعب في نفوسهم، وإجبارهم على الإنصباع لأوامرها.

وكان مستوطنون، هاجموا منازل المواطنين، الواقعة في أطراف قرية مادما المجاورة، وتوعدوا الأهالي بأن يلاقوا مصير عائلة دوابشة في قرية دوما، التي أحرقها مستوطنون متطرفون، قبل عدة أشهر، واستشهد إثر ذلك ثلاثة من أفراد العائلة تباعاً.

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *